البطولة الوطنيةالرابطة الوطنية المحترفة

النادي الرياضي القسنطيني | الخضورة امام حتمية الانتصار للتصالح مع الانصار

تشتد الانظار عشية الغد إلى ملعب الشهيد حملاوي، والذي سيحتضن هذا الاخير مباراة النادي الرياضي القسنطيني امام الضيف جمعية الشلف برسم الجولة 18 للمحترف الاول، مباراة يطمح فيها اصحاب الضيافة للتحقيق الفوز، والابقاء على النقاط الثلاث بمدينة الجسور المعلقة، في حين يسعى الزوار جمعية الشلف لتأكيد النتائج الايجابية المحققة في الفترة الماضية، للبقاء في السكة الصحيحة.

“الخضورة امام حتمية العودة لنغمة الانتصارات”

بعد الانهزام الاخير الذي عاد به النادي الرياضي القسنطيني في الجولة الماضية من العاصمة امام المولودية المحلية، اصبح رفقاء القائد ديب مطالبين بتحقيق الفوز، والابقاء على النقاط فوق ارضية ميدان الشهيد حملاوي على العديد من الاعتبارات، من بينها استعادة نغمة الانتصارات من جديد، من جهة، والتصالح مع الانصار من جهة اخرى.

“اللاعبين تجاوزو انهزام المولودية ويطمحون لتحقيق الفوز امام الجمعية”

وما وقفنا عليه في الساعات الماضية خلال تحضير التشكيلة القسنطينية للقاء الغد امام جمعية الشلف، ان رفقاء اللاعب بن شعيرة تجاوزوا الانهزام الاخير الذي عادوا به في الجولة الماضية من امام لامسيا، ونصبوا كل تركيزهم على لقاء جمعية الشلف من أجل تحقيق الدكيليك، والعودة مجددا لسكة الانتصارات.

“عمراني جهز كوموندوس للقاء الجوارح”

هذا وعمد المسؤول الاول على رأس العارضة الفنية للخضورة عبد القادر عمراني على تجهيز كتيبته من جميع الجوانب تحسبا للقاء الغد امام جمعية الشلف، أين ركز التقني التلمساني على الجانب النفسي، والمعنوي للمجموعة، بعد تأثر رفقاء اللاعب طمين بالانهزام الاخير امام مولودية، كما صحح العديد من الاخطاء المرتكبة في الجولة الماضية، حتى يتمكن من تجاوز عقبة الجوارح.

“الانصار سيسجلون حضورهم بقوة”

وحسب اخر الاخبار، ان لقاء الخضورة امام جمعية الشلف سيشهد حضور كبير للسنافر فوق مدرجات ملعب الشهيد حملاوي، وذلك من أجل تقديم الدعم المعنوي اللازم للتشكيلة القسنطينية لتجاوز عقبة هذا المنعرج الحاسم في البطولة.

مهدي.ز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى