حوارات

حوار خاص مع الكوتش فيصل خروبي المحضر البدني لفريق شبيبة تيارت : المنافسة صعبة و لكن الزرقاء جاهزة للعب الأدوار الأولى                         

 

 

أكد المحضر البدني في فريق شبيبة تيارت السيد فيصل خروبي في حوار خاص جمعنا به على الأجواء الجيدة التي يعيشها فريقه شبيبة تيارت خلال تحضيراته للموسم الجديد معتبرا أن مستوى التشكيلة البدني و الفني في تحسن مستمر و منحى تصاعدي تحضيرا للبطولة و هو ما يؤكد جاهزية تشكيلة الشبيبة لدخول معترك المنافسة بأفضل طريقة ممكنة

 

نبذة مختصرة عن شخص السيد فيصل خروبي:

 

الإسم خروبي محمد فيصل ، 35 سنة ، متحصل على العديد من الشهادات التدريبية الفيدرالية من فاف 3 إلى caf c و ، يملك شهادة محضر فدرالي في التحضير البدني و شهادة فدرالية في تحليل الأداء بالفيديو ، و كذلك شهادة مدرب كرة القدم ” درجة الثالثة ” و أيضا شهادة دكتوراه في التدريب الرياضي سنة 2015 ، كما يشغل حاليا منصب أستاذ جامعي بدرجة بروفيسور ، بعد مسيرة رياضية كلاعب سابق في فريق شبيبة تيارت من الأصاغر حتى الأكابر وصولا إلى عمله الحالي بالفريق كمحضر بدني منذ عام 2017.

 

– نرحب بك سيدي الكريم ضيفا على موقع الشبكة سبورت

 

فيصل خروبي: السلام عليكم و شكرا لكم على هذه الاستضافة الطيبة

 

– نستهل حوارنا بالحديث عن سير تحضيرات فريق شبيبة تيارت قبل انطلاق البطولة ؟

 

فيصل خروبي : الفريق بدأ تحضيراته للموسم الجديد منذ منتصف الشهر الماضي ، أين وصلنا إلى جاهزية كبيرة لدخول غمار المنافسة رغم أنه من الصعب الحكم على مستوى اللاعبين البدني خلال المباريات الودية و قبل الرسميات لكني أشعر أننا في منحى تصاعدي سيسمح للاعبين بأن يكونوا في فورمة بدنية و فنية لائقة تساعدهم على الظهور بشكل جيد مع الأسبوع الأول للبطولة.

 

– ماذا عن المستوى البدني الذي أظهره اللاعبون في الفترة التحضيرية ؟

 

فيصل خروبي : أظهرت التشكيلة في هذا الجانب و خلال الاختبارات التي قمنا بها معهم وعيا كبيرا بالمسؤولية الملقاة عليهم فحرصوا دوما على الحضور المبكر للتدريبات و التدرب بجدية كبيرة و دون تخاذل مما ساعدنا نحن كطاقم فني على القيام بعملنا على أكمل وجه و هو ما انعكس إيجابا على المستوى العام للمجموعة في الوديات محققين نتائج طيبة.

 

– ما هي الأشياء التي ركز عليها السيد فيصل في تجهيز لاعبيه ؟

 

فيصل خروبي: بدأنا العمل من خلال التحضير العام و الذي كان الغرض منه العمل القاعدي لمختلف الصفات البدنية للاعبين أين قمنا بإجراء اختبارات خاصة لأخذ صورة كاملة عن الحالة البدنية لكل لاعب ، ثم و تدريجيا قمنا بتحضير بدني خاص كان هدفه دراسة أهم الصفات البدنية و الفنية الخاصة باللاعبين من أجل أن يكونوا جاهزين لنسق البطولة و مبارياتها القوية.

 

– الشبيبة قامت بالتعاقد مع عدة لاعبين جدد ، فكيف رأيت أداء الصفقات الجديدة خلال الوديات ؟

 

فيصل خروبي: الإدارة قامت بعمل جبار في الميركاتو و حرصت على وضع الفريق في الطريق الصحيح نحو التحضير الجيد للموسم الجديد من خلال التعاقد مع لاعبين جيدين و مدرب كبير كالسيد عصمان و هو الأمر الذي سيعود بالفائدة على الفريق و سنجني ثماره بإذن الله في مباريات البطولة ، أما عن مستوى الوافدين فهو مبشر جدا و كل العناصر المنتدبة في المستوى المطلوب و قادرة على تقديم أداء قوي يخدم مصالح الفريق و يحقق النتائج المرجوة.

 

– ماذا عن اللاعبين الشباب و نصيحتك لهم؟

 

فيصل خروبي: الزرقاء مدرسة ولادة للمواهب و النصيحة التي يمكن أن أوجهها و أسديها لهم بأن السبيل الوحيد للنجاح و حمل ألوان الفريق هو التحلي بروح المسؤولية و العمل الجاد و الانضباط و ما عليهم سوى مواصلة رفع راية التحدي و القتال على كل فرصة لتحقيق أهدافهم.

 

– الزرقاء أنهت الموسم الماضي كخامس للترتيب ، فهل تعتقد أن بإمكانكم تحقيق ما هو أفضل هذه السنة؟

 

فيصل خروبي : نحن نتمنى ذلك و نعمل على تحقيقه بإذن الله رغم ارتفاع مستوى البطولة بشكل كبير ، فكل الفرق باتت أقوى من الموسم السابق و حضرت نفسها بقوة و ضمت عدة صفقات جيدة ، لكن فريقنا لا يفكر بالأمر كثيرا و ما يهمنا هو أنفسنا و أن نكون جاهزين على كل الأصعدة من أجل تحقيق النتائج الايجابية و المنافسة على المراكز الأولى.

 

– نعود إليك سيدي الكريم بسؤال خاص عن طموحاتك المستقبلية ؟

 

فيصل خروبي: فيما يخص طموحاتي الشخصية أظن بأن التدريب و الإشراف على أحد الفرق هو طموحي و مشروعي المستقبلي ، لكني حاليا ملتزم مع الزرقاء و أحاول إكتساب الخبرة اللازمة من خلال التعلم و الإحتكاك بأصحاب التجربة لأكون جاهزا لتحدي التدريب و أحقق مسيرة تدريبية موفقة إن شاء الله.

 

– رسالتك لجماهير الزرقاء التي تنتظر فريقها بفارغ الصبر ؟

 

فيصل خروبي : دعم الحباش و مساندتهم لطالما كانت قوة الفريق و أساسه و تواجده على المدرجات دائما ما يسعدنا كثيرا، فلا طعم لكرة القدم بدون جمهور و الكل يعرف قيمة جمهور الشبيبة و مكانتهم لدى اللاعبين و ما نتمناه كفريق أن نكون عند حسن تطلعاتهم و نقدم موسما كبيرا إن شاء الله يرون فيه الفريق بأكمله جاهزا و مستعدا لتقديم الأفضل و إسعادهم بإذن الله.

 

– كلمة أخيرة لمتابعي موقع الشبكة سبورت ؟

 

فيصل خروبي: أشكركم كثيرا على هذا الحوار الشيق و أتمنى لكم دوام التألق و التميز.

 

خياطي محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى