البطولة الوطنيةحوارات

فرحات ابراهيم لاعب أولمبيك أقبو لموقع الشبكة سبورت: طموحي تحقيق الصعود مع فريقي الجديد، و السيارتي سيعود بقوة.

 

 

فتح اللاعب السابق لنادي شباب عين تموشنت فرحات إبراهيم و المنضم حديثا إلى فريق أولمبيك أقبو قلبه لموقع الشبكة سبورت متحدثا عن إنضمامه الى الأولمبيك و طموحاته المستقبلية و عدة تفاصيل أخرى تجدونها في الأسطر التالية من حوارنا الشيق معه:

كيف هي بداية الاستعدادات مع فريقك الجديد ؟

 

– بداية التحضيرات مع فريق الأولمبيك جيدة بحيث نخوض حاليا تربصا خاصا في مدينة تيكجدة و نحاول فيه أن نكون جاهزين لبداية الموسم من الناحية الفنية و البدنية.

 

– ما هي أهم الأسباب التي دفعت فرحات لاختيار الإنضمام إلى نادي آقبو هذا الموسم؟

 

– لا يوجد سبب محدد لكنني تلقيت عرضا جيدا من رئيس الفريق الذي عرف كيف يقنعني و يؤكد لي توفر جميع عوامل النجاح للاعب المحترف بالفريق

 

– كيف تفاوضت مع إدارة الأولمبيك؟

 

المفاوضات كانت عن طريق زميل لي ثم إتصل بي رئيس الفريق و إتفقنا على جميع التفاصيل بسرعة

 

– هل تلقيت عروضا من أندية أخرى؟

 

نعم وصلتني عدة عروض لكنها لم تكن مقنعة لي من الجانب الرياضي أو المادي.

 

-الأولمبيك دخل الميركاتو باستقدامات مميزة فما رأيك في العناصر الجديدة ؟

 

الاستقدمات ممتازة و تؤكد نوايا و طموحات الفريق في المنافسة على لعب الأدوار الأولى و الصراع من أجل تحقيق الصعود

 

– و هل يعرف فرحات بعض لاعبي الفريق ؟

 

نعم ، أعرف العديد من اللاعبين الجيدين بالفريق بحكم مواجهتي لهم في عدة مناسبات سابقة.

 

– و كيف ترى حظوظ الأولمبيك في لعب ورقة الصعود الى القسم الثاني ؟

 

إن شاء الله سنكون في الموعد لتقديم موسم قوي و مميز خاصة أننا نملك لاعبين ممتازين و الإدارة وفرت لنا جميع الإمكانيات لنلعب على ورقة الصعود إلى القسم الثاني بإذن الله.

 

– رسالتك لجماهير فريقك الجديد ؟

 

نعد أنصارنا أننا سنكون في الموعد لتقديم موسم قوي و إسعادهم في نهاية الموسم و أن نكون فأل خير عليهم و على الفريق.

 

– رسالتك لجماهير فريقك السابق شباب عين تموشنت؟

 

جماهير السيارتي من أحسن الجماهير التي رأيتها في مسيرتي و مشواري الكروي و هو جمهور عظيم و وفي لفريقه و أتمنى لهم كل الخير مستقبلا.

 

برأيك الخاص هل بإمكان السيارتي تكرار سيناريو الموسم الماضي و المنافسة على الصعود ؟

 

– أعتقد ذلك و أؤمن به خاصة و أن الفريق يملك إدارة طموحة و جمهورا كبيرا و لاعبين جيدين قادرين على تحمل المسؤولية و كتابة تاريخ جديد للسيارتي

 

– طموحاتك الخاصة في الموسم الجديد ؟

 

طموحاتي الخاصة تتلخص في أن أقدم موسما ناجحا مع الفريق و أشارك في نجاحاته و أساعده على تحقيق الصعود بإذن الله

 

– كلمة أخيرة لمتتبعي موقع الشبكة سبورت؟

 

أود أن أشكرك كثيرا على هذه الإلتفاتة و تحية خاصة لجميع متابعي موقع الشبكة سبورت دام تألقكم و تميزكم.

 

وليد داد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى