حوارات

كمال يسلي في حوار حصري للشبكة سبورت : “كنت أنام في سيارتي في بجاية ، شبيبة القبائل فريق القلب و مستعد للعودة و لو مجانا”:

 

 

فتح اللاعب السابق لشبيبة القبائل و مولودية بجاية كمال يسلي قلبه لموقع الشبكة سبورت و كشف أمور كثيرة عن تجربته مع الموب و مع شبيبة القبائل و عن رغبته في العودة إلى الجزائر :

 

س1: مرحبا كمال ، في موقع الشبكة سبورت

يسلي : مرحبا بالجميع

 

س2: في البداية هل من الممكن أن تذكر الجمهور الرياضي من هو كمال يسلي

يسلي : طبعا ، كمال يسلي وسط ميدان من مواليد أفريل 89 ، خريج مدرسة باريس سان جيرمان ، انتقلت بعدها لنادي باريس افسي ، قبل أن اخوض مغامرة في الجزائر من بوابة شبيبة القبائل و مولودية بجاية،

س3: ماذا أصبح كمال يسلي بعد مغادرته مولودية بجاية ؟

يسلي: غادرت الموب بعد نزاع مع الفريق من أجل اموالي ، لم استطع الإمضاء انذاك مع أي فريق بسبب غلق الميركاتو رغم الاتصالات التي تلقيتها من طرف 3 نوادي لكنني رفضتها باحترام بسبب التجرية السيئة التي مررت بها في الموب اين أصبحت أبيت في سيارتي لأنني وجدت نفسي دون أموال و دون سكن و دون حتى جواز سفر بسبب وجوده في العاصمة لطلب فيزا للمشاركة الإفريقية ، بقيت في فرنسا بعدها و انتقلت إلى مجال التجارة بعد أن توقفت البطولات بسبب جائحة كورونا

 

س4 : هل تتابع أخبار شبيبة القبائل

يسلي : الشبيبة فريق القلب منذ طفولتي و أتابع أخبارها دون ادنى شك .

 

س5 : و هل تود تقمص ألوان الفريق مرة اخرى ؟

يسلي : بكل فرح و سرور ، تلقيت رسالة مؤخرا من طرف مناصر سألني إن كنت ارغب في العودة إلى الفريق فقمت بنشر صورة على حسابي ، قلت أنني مستعد للعودة إلى الشبيبة و لو مجانا.

س6 : و هل ترى نفسك قادر بدنيا على اللعب في البطولة الوطنية ؟

يسلي : بدنيا ، لم أتوقف عن التدريبات كنت سأمضي في جانفي الماضي في فريق من دبي لكن بعض التفاصيل في العقد منتعتني من اتمام الصفقة

 

س7: كلمة أخيرة لجمهور الشبيبة و لقراء الموقع

يسلي : أود تحية كل مناصري الشبيبة ، و قراء موقع الشبكة سبورت و أشكركم على الإستضافة.

 

حاوره سعيدوني علي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى