التجديفرياضات مختلفة

طوكيو 2020 | إنجاز تاريخي…رغم النتائج المسجلة للكانوي كياك الجزائري في الأولمبياد

سجلت الرياضية خريس أميرة في منافسات سباق الزوارق المتعرج

“الكانوي كاياك” اسمها في تاريخ المشاركة الجزائرية الأولمبية، كونها أول جزائرية تشارك في هذا التخصص، لكنها فشلت في تحقيق نتائج إيجابية، وودعت الدورة من دور الربع النهائي.

نتيجة مخيبة في سباق 200 متر…

دخلت خريس المنافسة رسميا الإثنين الماضي في سباق 200 متر فئة الفردي ضمن المجموعة الأولى، واحتلت المرتبة السابعة والأخيرة بتوقيت قدره 48,306 ثانية، وبهذه النتيجة لم تتمكن من التأهل مباشرة لدور النصف النهائي وتأهلت لدور الربع النهائي.

في سباق الإستدراك لم تستطيع ممثلة الجزائر تحقيق احدى المراكز المؤهلة للمربع الذهبي، بعد أن جاءت في الصف الثامن والأخير بتوقيت قدره 49,670 ثانية.

إخفاق آخر في سباق 500 متر …

في السباق 500 متر فئة الفردي الذي تشارك فيه خريس و المؤهل لدور النصف النهائي، حققت المركز الأخير من أصل 7 ضمن المجموعة الثالثة بتوقيت قدره 2,13,626 دقيقة، وتحولت لسباق الإستدراك الذي لم تستطيع التأهل فيه، بعد وقوعها في المركز الأخير مجددا بتوقيت قدره 2,07,548 دقيقة

إنجاز رغم النتائج المسجلة…

كان تأهل الجزائر لمنافسات الزوارق المتعرج المعروفة بالكانوي كياك إنجاز تاريخي، لم يحقق منذ أول مشاركة للجزائر في الأولمبياد عام 1948، وكانت ضمن أهداف المدرب مالك آزعون حسب تصريحات إعلامية له قبل التنقل إلى طوكيو اليابانية، قال أن تحطيم الرقم القياسي الشخصي والوطني وبعدها القاري، أول ما تعمل عليه البطلة الشابة خريس أميرة صاحبة 22 عاما في المنافسة الحالية وبقية البطولات القارية والعالمية.

في إنتظار تصريحات جديدة وتقييم المدرب والإتحادية الوطنية لمشوار الرياضية في دورة الألعاب الأولمبية الحالية.

مجماج لونيس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى