اخر خبرحواراترياضات اخرى

محمد خطاب يتطرق لأهم نقاط رياضة السباحة و الرياضات المائية في سطيف خاصة و الجزائر عامة . 

محمد خطاب يتطرق لأهم نقاط رياضة السباحة و الرياضات المائية في سطيف خاصة و الجزائر عامة .

 

في إطار تشجيعه للمواهب الشابة فالجزائر موقع الشبكة سبورت هذه المرة يستقبل أحد الشباب الذين تعول عليهم الجزائر في تطوير رياضة السباحة .

محمد خليل خطاب المكلف بالأمانة العامة للسباحة برابطة سطيف .

 

* بداية مرحبا بك سيدي وشكرا لقبولك هذه الدعوة .

 

الشكر موصول إليكم و على مجهوداتكم لي الشرف إجراء حوار مع موقع الشبكة السبورت الذي أعتبره أحد أحسن المواقع الرياضية فالجزائر .

 

*اولا اعطينا نبذة صغيرة عن حياتك الرياضة قبل أن تدخل عالم الإدارة و التسير .

 

أنا خطاب محمد خليل 26 سنة مكلف بالأمانة العامة لرابطة سطيف للسباحة منذ 2017 . مكلف بمنصب مدير التربصات للفرق الوطنية لدى الاتحاد الجزائري للسباحة منذ 2018 . متحصل على شهادة رياضي النخبة من طرف وزارة الشباب والرياضة .

مسيرتي الرياضية : بدأت بممارسة رياضة السباحة منذ سنة 1998 بولاية سطيف مع مشاركتي لجميع المنافسات الولائية والوطنية مع تحصلي على العديد من الميداليات حيث يتمحور اختصاصي في السباقات السريعة أفضلهم في سباق 50 متر سباحة حرة وكذلك 100 متر سباحة على الصدر و 200 متر سباحة فراشة .

الى أن حلت السنة الرياضية 2006 حيث غادرت الفريق الرياضي للسباحة وحولت تلقائيا لرياضة كرة الماء من سنة 2006 الى غاية 2018 حيث توجت بلقب بطل الجزائر ب 12 مرة متتالية وكذالك 10 مرات متوجا لكأس الجزائر

لعبت للفريق الوطني الجزائري لكرة الماء سنة 2013 حيث شاركت في البطولة العربية بمصر سنة 2014 متحصلا على المرتبة الرابعة ومشاركتنا في سنة 2015 بالبطولة الإفريقية بتونس تحصلنا على المرتبة الثانية وسنة 2016 شاركنا في البطولة المغاربية بتونس متحصلين على المرتبة الثالثة .

شاركت في دورتين عالميتين تحت اشراف الاتحاد الدولي للسباحة لسنتين 2018 و 2019 بالمغرب متحصلين على المرتبة الثالثة والرابعة على التوالي لسنتين .

أما التسير بدأته سنة 2017 كمكلف بالأمانة العامة لولاية سطيف وفي نفس الوقت رياضي .

 

* هل تعمل الإتحادية على تطوير الرياضات المائية فالجزائر خاصة بعد جائحة فيروس كورونا ؟

 

بإسم رئيس الاتحاد الجزائري للسباحة وباسم جميع الاطرات الادارية والتقنية الساهرين على تطوير السباحة الوطنية ورغم الاعاقة النفسية التي نعاني منها بسبب وباء كوفيد كورنا وكذلك مخطط وزارة الشباب والرياضة على تعميم وتطوير وانجاز مركبات رياضية جد قيمة وبمقاييس عالمية وايصالها حتى بمناطق الضل مما يساهم على تطوير السباحة في جل القطر الوطني الجزائري بحيث النتائج الوطنية للسباحين في تطور مستمر بسبب الدعم التقني لما تقوم به من اعدادات وتخطيطات من طرف المديرية التقنية الوطنية للاتحاد الجزائري للسباحة .

حيث نشهد التفاتة كبيرة من جميع النوادي على المستوى الوطني بفتح فروع جميع الرياضات المائية وهو ما يوضح الاستقطاب وتوغل الاختصاصات فنرى ازدهار الممارسة الوطنية على غرار السباحة يوجد كرة الماء ، السباحة في المياه الحرة ، رياضة الجذف ، السبقات والاستعراضات الشراعية ، الرقص في المياه ، الغطس ، الخ وهذا ضمن مخطط الاتحادية وبسياسة الرئيس محمد حكيم بوغادو وفريقه في العمل وخاصة بالدعم والمرافقة من طرف وزير الشباب والرياضة .

 

* ألستم متخوفين من إعادة فتح المسابح في ظل إنتشار سلالة جديدة لفيروس كورونا ؟

 

أما فيما يخص فتح المسابح نرى في الوقت الراهن بسبب تفشي جائحة كرونا وبالرغم من اصدار مرسوم وزاري لفتح المسابح الا أننا متخوفون من اعادة ارتفاع الاصابات للذين يزاولون النشاط الرياضي داخل المسابح دون ان ننسى انها أماكن مغلقة وبالتالي يستلزم علينا أن نتوخى الحذر الشديد وتطبيق البروتوكول الصحي بصرامة عالية وبالتنسيق الكثيف مع اللجنة الطبية الوطنية على تطبيق مؤقت الخاص بالمسبح والذي يستهدف الا الرياضيين المنخرطين لدى النوادي المنخرطة لدى الاتحادية وعليه السماح للسباحين التنافسيين على المستوى الوطني .

 

بما أنك تطرقت لجهودات الإتحادية من أجل تطوير الرياضات المائية ، فهل ستكون هناك حلول للنقائص التي يشهدها هذا القطاع ؟

 

النقائص في القطاع الدولة الجزائرية تسعى جاهدة على توفير جميع المستلزمات الرياضية وتوفير أماكن الرياضية وبناء منشآت رياضية مختلفة وبمعايير دولية تستقطب جميع الرياضيين على المستوى الوطني والولائي لتطوير الكفاءات الفردية والجماعية لتساعدهم على المشاركة الدولية وتمثيل الجزائر أحسن تمثيل .

 

* ماذا عن المسبح الأولمبي الباز بسطيف هل تمت إعادة تجهيزه ؟

 

مسبح الباز هو مكسب رياضي بامتياز على مستوى ولاية سطيف التي تعتبر قطب رياضي يستقطب جميع النوادي الرياضية الوطنية من أجل تحضيراتهم وتطوير امكانياتهم بسبب احتوائه وتوفيره لجميع الامكانيات المادية والمعنوية والتقنية وبالتالي جاهزيته 100 % بسبب التسيير الاداري القائم عليه مدير المسبح السيد بوبكر شنان وكذا الاهتمام الموصول من طرف مدير مركب 8 ماي تحت اشراف مديرية الشباب والرياضة دون أن ننسى التواصل الاستشاري المتواصل للمتابعة من طرف رئيس الرابطة السيد كراشني زين العابدين وفي الأخير ألح بكلمة شكر للسيد بوبكر شنان من هذا المنبر على المجهودات الجبارة المبذولة في تجهيز المسبح بامكانيات عالمية لمواصفات دولية وبمعدات جد متطورة من أجل احترافية العمل والتدريب وبالتالي ارتفاع المستوى للأفضل .

 

هل ولاية سطيف تعطي أهمية الرياضات المائية ؟

 

نعم ولاية سطيف جد مهتمة بالرياضات المائية وبفضل سياسة رئيس رابطة سطيف للسباحة وبالتنسيق مع مديرية مركب 8 ماي وتحت اشراف مديرية الشباب والرياضة لولاية سطيف أصبح اهتمامنا البليغ وشغلنا الشاغل على تعميم السباحة في ولاية سطيف ومرافقة جميع نوادي الدوائر للولاية والتي تتماشى في طريق التكوين وبفضل سياسة الرئيس كراشني زين العابدين على برنامج الرابطة ومحتواه الذي يشمل التطوير والتكوين والمرافقة الدائمة عمليات التحسيس وأيام الأبواب المفتوحة على جميع مسابح الولاية والتي عدد 14 مسبح مما يدل على نوايا القائمين على هذه الرياضة على المستوى الولائي وما يعرب عن اهتمامهم بالرياضة النبيل واعادة أمجاد السباحة السطايفية والتي تعتبر الخزان الهائل للفريق الوطني أما على المستوى الاداري والتقني للرابطة أصبحت سطيف مرجع يقتدى به لجميع الرابطات الولائية الأخرى خاصة وأننا طبقا نظام التعامل والمرافقة والمراقبة على النوادي عن طريق دفتر الشروط والذي يضبط المهام والمجالات الادارية والمالية والتقنية للنادي وبما يسمح به القانون وبالتالي الضبط والسير الحسن على تسيير السباحة لتحقيق الأهداف المشتركة على المستوى الولائي وتعزيز مكانتنا الوطنية .

 

* كيف هي تحضيرات النخبة الوطنية للأولمبياد طوكيو المقبل ؟

 

فيما يخص النخبة الوطنية التي ستشارك في الألعاب الأولمبية طوكيو والتي هي دوما فالاستعداد وفي طور التحضيرات اللازمة والمحافظة على اللياقة اللازمة وتحقيق السباحين على جميع الحد الأدنى للأوقات اللازمة للمشاركة في جميع اختصاصاتهم وهذا الانجاز جاء جراء العمل الدؤوب الذي قمنا به في ضل الغلق بسبب الكرونا حيث قمنا بتربصات مغلقة أحدهما في سرايدي والآخر بالقبة وهذا لأجل محافظة سباحينا على لياقتهم البدنية الى ان استر الستار على الغلق التام ومنحنا الفتح الاستثنائي الخاص برياضي النخبة وكذا فتح المطارات حيث أتيحت لرياضينا المشاركة في المنافسات الدولية بفرنسا وكذا سويسرا وكندا وهذا كل داخل في نظام الاحتكاك والمنافسة في المستوى العالي الذي سطرناه في برنامج العمل للمديرية التقنية الوطنية وكذا تطلعات الناخب الوطني للسباحة وأملنا الأخير أن تكون مشاركتنا في العرس الهالمي بطوكيو والضفر بالعديد من المداليات والمراتب المشرفة وكلها دفعا لرفع رايتنا الغالية تمجيدا للوطن العزيز على المستو ى الدولي وكل هذا ما يجعلنا نعمل جاهدا وتظافر كل جهود المسؤولين على هذه الرياضة في الاتحادية الجزائرية للسباحة .

 

*إذا تتوقع تألق النخبة الوطنية فالمحافل الدولية القادمة ؟

 

نعم أخي نحن دائما متفائلون نحو التألق الدولي بسبب العزيمة والارادة والشحنة الإيجابية التي لاطالما تراود قلوب سباحينا وكذلك التطور الملحوظ في مشاركات سباحينا في المنافسات التبادلية بأروبا وكذا أمركا الشمالية والعمل الجبار المسطر من طرف الاطارات التقنية للاتحادية وكذا الناخب الوطني الذي يتابع كل كبيرة وصغيرة فيما يخص سباحينا من ناحية الأداء والاستمرارية والتطلع بفعل الاستقرار الذي عزمنا لأجله في فترة الغلق للمنشآت بسبب الوباء وكل هذا ليس عائقا بل عملنا جيدا لاسترجاع الامكانيات وكذا التركيز على رفع المعنويات للقدم نحو التميز والتألق كذا الدعم الموصول لكل الجهات المسؤولة عن الرياضة في الوطن وكذا الطاقم الاداري للاتحادية وعلى رأسهم السيد محمد حكيم بوغادو ونأمل ان شاء الله على تشريف الجزائر عاليا بين الأمم على الصعيد الدولي .

 

* ان شاء الله تصل الرسالة ، كلمة أخيرة سيدي نختم بها هذا الحوار الشيق ؟

 

وفي الأخير أوجه كلمة وجدانية وتقدير لكل الأسرة الرياضية الوطنية بصفة عامة و أسرة السباحة الوطنية خاصة متمنيا من الله عز وجل أن يرفع عنا هذا الوباء وأن يحمي بلدنا الجزائر من كل مكروه ودوام الصحة والعافية للجميع وأولي اهتمامي كذلك للسباحة السطايفية التي ترعرعت بأحشائها والشكر التام لرئيس الرابطة السيد كراشني زين العابدين على مايقوم به على المستوى الولائي والوطني كما لا يفوتني من هذا المنبر أن أشير الى التضحيات والمساندات القيمة من طرف مدير الشباب والرياضة لولاية سطيف وكذا التعامل الايجابي والمفيد من طرف مدير مسبح الباز السيد أبو بكر شنان الذي يدعمنا بكل ما أوتي من قوة وحنكة تسييرية التي تأمل برفع المستوى وتحقيق الأهداف وتجسيد المشروع الرياضي الخاص بالتطوير والتكوين

وفي الأخير أوجه تحياتي الخاصة الخالصة لوالديا العزيزين وإخوتي ولطاقم عمل الشبكة سبورت

وسلام الله عليكم جميعا وحفضكم وايانا الى ما هو خير ان شاء الله .

 

شكرا محمد خليل خطاب طاقم الشبكة سبورت يتمنى لك و لكل الأسرة الرياضية النجاح و التألق .

 

صفران نور الإسلام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى