الهواة

شباب أولادجلال | السلطات المحلية ببسكرة والحڨرة “عيني عينك” !

رفض رئيس نادي شباب أولادجلال “عمار بن طالب” قبول هدية مغلفة بغطاء الدعم (وأي هدية ودعم !) التي وهبته إياها السلطات المحلية ببسكرة، وذلك في حفل بحضور وزير الشباب والرياضة “محمد حطاب” حيث منحت للفريق (بعض القمصان و الكرات البالية الرثة)، والتي تأبى أندية صغيرة طور الإنجاز فقط قبولها وتسلُمها، حيث أعاد هاته الهدية لمقر مديرية الشبيبة والرياضة وهي التي أغضبت كثيرا الادارة الجلالية وجمهور الفريق، و إعتبرتها إهانة وإذلالا للمدينة ككل أولا و للفريق ثانيا، حيث جاءت بعد صعود الفريق للقسم الثاني هواة في إنجاز تاريخي، وهو الإنجاز الوحيد لكرة القدم البسكرية في الموسم الفارط، حيث قابله سقوط للفريق الأول للولاية والذي منحت له ملياري سنتيم ونصف كان يمكن أن يُمنح للشباب مثلها لولا سياسة إكمام الإفواه ربما والخوف من ردة فعل القاعدة الجماهرية الأولى في الولاية أو ربما هي تداخلات شخصية في مسائل الدعم.

ويعاني الشباب هذا الموسم من ضائقة مالية كبيرة حيث يعاني من ديون مترسبة عن الموسم الماضي جعلت استقداماته متواضعة، و انطلاقته صعبة للغاية هذا الموسم والذي يحتاج فيه لدعم كبير من السلطات المحلية للولاية لحفظ الانجاز الذي حُقق و البقاء في القسم الثاني بقسمه الشرقي، وهو القسم الصعب والجديد على الشباب ويحتاج إلى إلتفاف السلطات حول الفريق بدل تركه دون إعانة بل وإذلاله بهدايا متواضعة مغلفة بما يسمى بالدعم.

يونس جعادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى