البطولة الوطنية

عبد الفتاح قويدر لاعب اتحاد العاصمة : أحلم بلاحتراف

في رحلة البحث عن لاعبين متألقيين مع نواديهم ومن أجل تسليط عليهم الضوء ، وقع الإختيار هذه المرة على إبن مدينة سيدي بلعباس ، مهاجم عبد الفتاح قويدر لاعب إتحاد العاصمة فئة 17، عبد الفتاح فتح لنا قلبه في هذا الحوار الشيق عبر موقع الشبكة سبورت

من هو عبد الفتاح قويدر ممكن تعرف نفسك للجمهور ” ؟
بسم الله الرحمان الرحمان أولا بودي أن أشكرك أخي أسامة عناية على هذه الإلتفاتة الرائعة عبر موقعكم الرائع ،عبد الفتاح قويدر عمري 17 سنة من مدينة سيدي بلعباس

كيف كانت البدايات مع معشوقتك الكروية ” ؟

في البداية دائما تكون مرحلة صعبة تتخللها أوقات عسيرة ولكن بالعمل والإنضباط تحقق أهدافك مثلما سعيت من أجله والحمد الله

إذا انت راضي على مسيرتك في البدايات ؟

الحمد الله على كل حال لقد تعلمت أبجديات الكرة في مدرسة عريقة إسمها إتحاد بلعباس و حققت أهدافي الآن ، لقد أصبحت لاعب دولي منذ سنتين مع المنتخب الوطني ، والان أنا لاعب لنادي إتحاد العاصمة و هذا كلش بفضل ربي و مدربي السابق في إتحاد بلعباس سمير والة الذي أدين له بالكثير

على ذكر إتحاد العاصمة كيف وقع الإختيار ؟
يوم 15 جوان لن أنساه أبدا

كيف ذلك ؟
تلقيت عدة إتصالات من فرق في محترف الاول ولعلى أهمها اتحاد العاصمة وشباب بلوزداد ولكن كما قلت سابقا تم الاختيار على فريق كبير اسمه اتحاد الجزائر أمضيت العقد وشرعت مباشرة في التحضيرات ، رغم علمي مسبقا بالظروف الصعبة التي يمر بها النادي لكن اختياري كان عن قناعة لان سمعة واسم وفخامة هذا الفريق تجعلك تضحي بكل شيء من اجل حمل ألوانه وفضلته على شباب بلزداد رغم اني كنت في اتصال مباشر مع مدربي السابق في منتخب الوطني بوعلام شارف ، الذي اصر على جلبي إلى شباب بلكور لانه يعرف جيدا إمكانياتي

 لنعود إلى بداية هذا الموسم تقدم رفقة فريقك اتحاد العاصمة u17 في بداية موسم رائعة هل أنت راضي على مستواك الحالي” ؟

بخصوص فريقي نحن نحتل المرتبة الخامسة ، كما شاركت في جميع مقابلات البطولة وسجلت هدف واحد ، مع فريقي الجديد بعد ان تأقلم شيئا فشيئا وكل يوم اتعلم اشياء إيجابية في هذا النادي الكبير

ماهي الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها في مستقبل القريب سوى مع فريقك أو على المستوى الشخصي” ؟

بكل صراحة أولا أريد أن أبقى دائما لاعب دولي في المنتخب الوطني و امثل المنتخب في محافل الدولية الكبرى ومن اهدافي الشخصية ايضا اللاعب مع فريق الاكابر وطرق أبواب الإحتراف في سن مبكرا رغم انا مأمورية صعبة ولكن لا شيء مستحيل بتوفيق من الله والعمل والمثابرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق